• facebook
  • twitter
  • youtube
  • rss
  • rss
  • من ذكريات عدن زمان: بسباس الإنجليز .. والحجة فطوم

    كريتر الميدان ‫(3)‬

    ((عدن حرة)) عدن / خاص
    الخميس 2016-03-17  10:45:03 PM

    .

    يا حجة فطوم .. باحازيك عن بسباس الإنجليز ، ضحكت وقالت اصبر يا محمد با اعمر ماي فرست بوري وبا أجيب لك حلاوة بدامي وقهوة مزغول .

    .

    يا حجة فطوم في بداية الخمسينات بدأت المطاعم الفاخرة الحديثة تنتشر في عدن – كان أولها مطعم التركي في كريتر وبعدها مطعم قصر الجزيرة ، ثم دي لوكس ، البحر الأحمر ، مطعم روما ، المطعم الصيني . وفي خورمكسر بدأت مطاعم الشوام مثل : أرابيان نايتس ، والباجودا ، والباناراما وجولدن شيكن وبدئا نعرف أكل الشوام .

    .

    نأتي إلى موضعنا كان جدي يعطينا أنا وعمي عباد مبلغ 10 شلن نروح نتعشى في مطعم قصر الجزيرة وكنا نفضل أن نجلس في البلكونة لأسباب عديدة. كان مباشر المطعم رجل ظريف اسمه هزاع ، كان يحظر لنا العشاء ومعه قارورة “كيتشاب” طماطة صوص – ماركة هاينز المعروفة ، وكان أول دخولها إلى عدن في الخمسينات ، بعد الإنتهاء من الأكل أنا وعمي نقوم بسكب كمية كبيرة ومن الكيتشاب في الصحون ونأكله مع الروتي ، وكنا نكرر هذه العملية في كل وجبة عشاء في المطعم.

    .كريتر مطعم الجنوب العربي
    يا حجة فطوم – لست أدري كيف لاحظ هزاع هذه العملية التي تكلف المطعم كثيرآ ، كان قيمة الكيتشاب 20 شلن ، وفي ليلة ذهبنا للعشاء كالعادة أحضر هزاع العشاء بدون كيتشاب ، سألناه عن الخبر والتغير المفاجئ في السرفيس ، قال لنا : أسمعوا مني يا عيال البيضاني ، أنت تتعشوا ب 10 شلن وتأكلوا كيتشاب 20 شلن .. أين الفايدة منكم ، تحسبوه شتني من حق جدتكم ، ما شاجيبش القارورة الكتيشاب لكم .. هذا صوص يتناولوه الناس قليل نص ملعقة ، تسرحوا تأكلوا القارورة كليه ، هذا صوص حق الفنانين .. لأنتوا تشتوا “شتني” اسرحوا عند جدتكم تندي لكم شتني .. هذا بسباس الخواجات.

    .

    ضحكت الحجة فطوم عاليا وقالت يا محمد أنت وعمك عباد تستعملوا القارورة كلها با يتفلس المطعم .. هزاع عنده حق. يا حجة فطوم مرت الأيام وتعرفت على عائلة في حافة الطليان ، وهم من مسيحي الهند – يطلق عليهم في عدن – الكروستان.

    .
    يا حجة فطوم .. في عام 1962 كنت أعمل في مركز شرطة المعلا دعتني ربة الأسرة وكان اسمها السيدة تريزا تنكون دعتني هذه العائلة للعشاء وعملوا مكرونه ورأيت قارورة جديدة صوص برضه من شركة هاينز ، كان لونها بني ، وهو نوع جديد من الصوص يستعمل في المكرونه – كان طعمه لذيدآ ويحتوي على كثير من البهارات .

    .

    أخبرت صديقي عادل عبد الحميد أمان – بلبل – عدولي بالموضوع وعزمته معي للعشاء عند هذه العائلة ، أكل عدولي الكثير من الصاص حتى أحرجني – ولكن العائلة طلبوا مواصلة الأكل كانت عائلة عدنية كريمة.

    .فندق قصر الجزيرة

    سألني عدولي في الطريق ، وقال لي يا محمد ايش من صوص هذا وايش اسمه قلت له ” بسباس الإنجليز ” ، في التالي ذهب إلى شركة البس وطلب منهم بسباس الإنجليز فأخبروه إن ليس للإنجليز بسباس وقد كان قد سألني عن أسمه وأين يباع .

    .

    وحين كان يتفاهم مع الموظف البانيان لمح القارورة فصاح : من هذا يا سيت .. من هذا ياسيت” – قال له الموظف اسمه صوص هاينز للمكرونه .

    .

    بعدها أتصل بي عدولي وقال لي ضاحكآ أيش هذه المرفاله يا محمد أحرجتني قدام البانيان المهم أشتريت الصوص الذي يعجبني .

    .

    يا سلام يا حجة فطوم على الذكريات الضاحكة الجميلة في حياتنا .. إنه الزاد لنا في آخر العمر.. وستعيش هذه الذكرى في صدورنا إلى الأبد .

    .
    *محمد أحمد البيضاني كاتب عدني ومؤرخ سياسي دمشق

    Share


    20160902_yyp_radiodrama_display_600x120_01

    عدد التعليقات (0)

    لا يوجد تعليقات

    أضف تعليقك

    إبحث في الموقع