• facebook
  • twitter
  • youtube
  • rss
  • rss
  • محافظ لحج يعزي باستشهاد العميد الصبيحي: لقد ترجل اليوم فارس مغوار وقائد استثنائي

    %d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%a8%d8%ac%d9%8a-5

    ((عدن حرة)) لحج / خاص
    الأحد 2017-01-08  12:21:46 AM

    .

    قال محافظ محافظة لحج الدكتور ناصر الخبجي، ان استشهاد القيادي البارز في الحراك الجنوبي والمقاومة الجنوبية، العميد عمر سعيد الصبيحي، والتحاقه بكوكبة الشهداء، دفاعا عن الارض والكرامة، يعمد هدف التحرير الذي ناضل من اجله الشهداء وقدموا ارواحهم رخيصة من اجله.

    .

    وفي تعزيته باستشهاد العميد القائد الشهيد عمر سعيد الصبيحي، قال المحافظ الخبجي:  لقد سطر الشهيد القائد العميد ” عمر سعيد الصبيحي” خلال حياته، صفحة بيضاء، ومواقف مشرفة، وخاض معارك النضال التحرري، كقيادي بارز في ثورة الحراك الجنوبي السلمية، ضد طغيان نظام المخلوع صالح، ليكون كما هو دأبه، بكل إصرار وإرادة قياديا في المقاومة الجنوبية والجيش الوطني في التصدي لغزو مليشيات الحوثيين والمخلوع صالح منذ اول وهلة تطأ اقدامهم العدوانية أرض الجنوب الطاهرة.

    .

    واضاف، إننا إذ نعزي انفسنا هنا وكل شعبنا في الداخل والخارج، واولاد واسرة وقبائل الصبيحة، بهذا الحدث الجلل، فإننا نؤكد ان على درب شهيدنا القائد ماضون، واننا لن نحيد عن دربه وكافة شهداء الوطن ما حيينا، مشيرا ان الوطن بفراق هذا القائد البطل، يخسر أحد كوادره وقياداته الفريدة، الذي عرف نضاله وشجاعته كل شبر وشعب ووادي من ارض الوطن.

    .

    وقال، لقد ترجل فارس من فرسان الجنوب، وقيادي بطل، مرتقيا بروحه الطاهرة الى بارئها، ملتحقاً بكوكبة من شهداء الوطن، في مرتبة الصديقين والشهداء، ونحن نبتهل الى المولى العلي القدير ان يتغمده، ويسكنه أعلى عليين، ويلهمنا وشعبنا في الداخل والخارج، وذويه ومحبيه واسرته الصبر والسلوان.

     .

    تعزية من محافظ لحج:

    قال تعالى:  } مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا{. ( الأحزاب : 23 (

    .

    بكل أسف عميق، وحزن كبير، تلقينا خبر صادم، ونبأ مؤلم، استشهاد قائد اللواء الثالث حزم، المناضل الشجاع العميد ” عمر سعيد الصبيحي” في معارك الشرف والدفاع عن الدين والارض والعرض في باب المندب.

    .

    وإذ نعزي انفسنا هنا وكل شعبنا في الداخل والخارج، واولاد واسرة وقبائل الصبيحة، بهذا الحدث الجلل، فإننا نؤكد اننا على درب شهيدنا القائد ماضون، واننا لن نحيد عن دربه وكافة شهداء الوطن ما حيينا، وان الوطن بفراق هذا القائد البطل، يخسر أحد كوادره وقياداته الفريدة، الذي عرف نضاله وشجاعته كل شبر وشعب ووادي من ارض الوطن.

    .

    لقد سطر الشهيد القائد العميد ” عمر سعيد الصبيحي” خلال حياته، صفحة بيضاء، ومواقف مشرفة، وخاض معارك النضال التحرري، كقيادي بارز في ثورة الحراك الجنوبي السلمية، ضد طغيان نظام المخلوع صالح، ليكون كما هو دأبه، بكل إصرار وإرادة قياديا في المقاومة الجنوبية والجيش الوطني في التصدي لغزو مليشيات الحوثيين والمخلوع صالح منذ او وهلة تطأ اقدامهم العدوانية أرض الجنوب الطاهرة.

    .

    خاض العميد الصبيحي وجنوده، معارك شرسة في عدد من الجبهات، في عدن وباب المندب، وسجل انتصارات ساحقة على مليشيات الغزو والعدوان، وبعد النصر لم يعود الى منزله، بل توجه الى باب المندب، ليقود اللواء الثالث حزم، وسط ظروف عصيبة، مستبسلاً في الدفاع عن الارض والعرض، وملقنا مليشيات الغزو والعدوان هزائم كبيرة.

    .

    إننا باستشهاد هذا القائد الهمام، الذي ارتقى الى ربه، ملتحقاً بكوكبة كبيرة من شهداء الوطن، الى مرتبة الصديقين والشهداء، نبتهل الى المولى العلي القدير ان يتغمده، ويسكنه أعلى عليين، ويلهمنا وشعبنا في الداخل والخارج، وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

    .

    إن العين لتدمع، وإن القلب ليحزن، وإنا على فراقك أيهاد القائد البطل ” العميد. عمر سعيد الصبيحي” لمحزنون.

    .

    وإنا لله وإنا اليه راجعون.

     .

    قيادة محافظة لحج

    7 يناير 2016

    Share


    20160902_yyp_radiodrama_display_600x120_01

    أضف تعليقك

    إبحث في الموقع