• facebook
  • twitter
  • youtube
  • rss
  • rss
  • التصالح والتسامح الجنوبي وكيفية ترجمته بواقع عملي

    ابو وسام

    السبت 2017-01-14  12:09:04 AM

    .

    محمد مثنى الشعيبي

    .

    لا يكفي ان نجعل من هذا المشروع مجرد شعار وذكرى نحتفل به كل عام فقط..

    .

    بل يتحتم علينا اليوم كجنوبيين العمل بجدية لانجاح مشروع التصالح والتسامح وترجمته بواقع فعلي على الارض عبر التعاون والتنسيق المشترك فيما بيننا وعدم فتح اي ثغرة مهما صغر حجمها تستغلها قوى الاحتلال اليمني لبث سموم التفرقة والشقاق والتشرذم في صفوف الجنوبيين..

    .

    تحل علينا هذه المناسبة العظيمة اليوم ونحن امام مفترق طرق اما نكون فيها او لا نكون وكل ذلك مرهون بمدئ تماسك الشعب الجنوبي وتلاحمه في وجه كل مشاريع التأمر والالتفاف التي تحاك هنا وهناك لواد ودفن ثورتنا الجنوبية التحررية وسرقة ومصادرة كل الانتصارات والتضحيات الجسام التي قدمها ومازال يقدمها شعبنا الجنوبي الحر ومقاومته الجنوبية البطله..

    .

    ان الانجاز الكبير الذي حققه شعب الجنوب والمتمثل بمشروع التصالح والتسامح كان ومازال وسيظل وبما لايدع مجال للشك احد ان لم يكن اهم عوامل نجاح وانتصار الثورة الجنوبية بشكل عام فبدونه يفقد الجنوبيين الكثير ويترك الباب مفتوح امام العدو لتحقيق رغباته ونزواته الشيطانيه بل ان مشروع التصالح والتسامح اضحى اليوم مفتاح الامان في الحفاظ على مكتسبات الثورة الجنوبية ونقطة انطلاق ومواصلة السير قدمآ نحو هدف الحرية والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية على كامل ترابها الوطني..

    .

    التصالح والتسامح اليوم يعني اليقضة يعني التكافل والتاخي ونبذ جميع انواع وصنوف الفرقة والشتات والانقسامات التصالح والتسامح اليوم يعني استشعار الخطر الحقيقي والمستمر الذي بات يؤرق ويعرقل عجلة التحرير والاستقلال بفعل عملا ومرتزقة صنعاء الذين باعو انفسهم وشرفهم للاحتلال اليمني سواء كانوا قادة سياسيين وعسكريين او فلول ارهابية ينفذفون مخطط الاحتلال لارباك الساحة والمشهد الجنوبي مقابل اجر معلوم،

    .

    انكم اليوم يا ابناء الجنوب ومناضليه الشرفاء والاحرار تقفون امام مفترق طريقين لاثالث لهما اما البقاء تحت هيمنة وسطوة الاحتلال اليمني واما مواصلة واستكمال ماتبقى عليكم نحو طريق الحرية والاستقلال،

    .

    الكرة اليوم كما يراها الكثير من المحللين والمتابع الداخلي والخارجي في ملعبكم كيف لا وقد باتت جل مناطق الجنوب تحت سيطرة المقاومة الجنوبية لذا وجب عليكم الحفاظ وبقوة على مكتسباتكم وعدم تفويت اي فرصة للعدو للنيل منكم ومن انجازاتكم العظيمة،كل هذا يكمن فقط بتلاحمكم واصطفافكم يدآ بيد في مواجهة المد اليمني والتصدي لكل شرورة الجبانة..

    يدآ بيد حب الجنوب يجمعنا

    Share


    20160902_yyp_radiodrama_display_600x120_01

    عدد التعليقات (0)

    لا يوجد تعليقات

    أضف تعليقك

    إبحث في الموقع