• facebook
  • twitter
  • youtube
  • rss
  • rss
  • ما بين يعقوب وعمار وأمير.. من كان الأجدر فعلا بلقب “أراب آيدول”؟

    يعقوب وعمار وأمير

    ((عدن حرة)) إرم نيوز
    الإثنين 2017-02-27  12:27:03 AM

    .

    أسدل الستار ليلة البارحة على الموسم الرابع من برنامج المواهب الغنائي “أراب آيدول“، بتتويج الفلسطيني يعقوب شاهين باللقب، ليكون ثاني فلسطيني يفوز به بعد مواطنه محمد عساف.

    .

    ومنذ إعلان النتائج، يدور جدل مستفيض على منصات التواصل الاجتماعي، حول تتويج يعقوب شاهين، خصوصا وأن منافسيه أظهرا قدرة عالية على الغناء، وتحديدا مواطنه “أمير دندن”، بالإضافة إلى اليمني عمار العزكي، الذي بكي على حال وطنه في المشهد الختامي، وتلك ملاحظة أخرى توقف عندها الكثيرون.

    .

    متابعو البرنامج كانوا يتوقعون أية نتيجة سوى المفاجأة التي حدثت بتتويج شاهين، حيث راهن البعض على صاحب الصوت الساحر أمير دندن، باعتباره المتسابق الذي لم يخفق في أية وصلة قدمها، وكان في تألق من حلقة إلى أخرى.

    .

    ويقول المتابعون، إن المتسابق اليمني عمار العزكي، كان حضوره مميزا في حلقات ما قبل النهائي، وإن حاول في المشهد الختامي لعب ورقة الاستعطاف، مستحضرا واقع الحرب المدمرة في بلاده، وهو يؤدي أغنية جماعية بعنوان “ملعونة الحروب”، هنا تساءل بعض المغردين عن سر دموع العزكي، ولماذا انتظر إلى الحلقة الأخيرة ليبكي اليمن؟، ولماذا لم يتأثر طيلة الموسم ويبكي؟.

    .

    استفهامات، رأى بعضهم أنها “غير مفهومة”، فيما قال آخرون إن دموع عمار، ربما تعكس “مشاعر الخوف من الخسارة والترقب، التي جعلته شخصا عاطفيا”.

    .

    فوز مفاجئ

    طائفة من متابعي حلقات موسم آراب آيدول لـ 2016-2017، أكدوا أن المتوج باللقب يعقوب شاهين “أخفق في حلقات كثيرة، ووجهت له ملاحظات قاسية سبقتها وتلتها بعض الملاحظات الحلوة”.

    .

    وكتب أحد المغردين على موقع تويتر، “لن نفهم أبدا إن كانت هذه البرامج فعلا تعطي المشاركين حقهم وحجمهم الحقيقي أم أنها تضخمهم؟، وأن من يفوز ليس صاحب الموهبة الأجمل بل المحظوظ أكثر بالتصويت”.

    .

    ولخص هذا المغرد، الحلقة الختامية بقوله “يعقوب شاهين أراب آيدول.. أمير دندن الأحق باللقب.. دموع عمار العزكي دراما ليس أكثر!”.

    .

    وكتب الإعلامي السعودي علي إبراهيم خواجي، قائلا “فوز الفلسطيني يعقوب شاهين بلقب أراب ايدول في موسمه الرابع، في ظل وجود الفلسطيني أمير دندن، واليمني عمار محمد، لم يكن الأجدر”.

    .

    فردت عليه بشرى عماد، “يعقوب شاهين ربح وبيستحق وهو فخر لفلسطين ولبيت لحم وكمان عمار فخر كتير كبير لليمن واحساسه كتير عالي، والربح عمره ما كان لقب وبس”.

    .

    نغمة السياسة

    ورغم أن هذا الحدث فني بحت، لكن نغمة السياسة طغت على الحلقة النهائية، كون المتسابقين يمثلون دولتين إحداهما محتلة من قبل إسرائيل منذ عقود، والثانية تعبث بها مليشيات الحوثي، فجاءت التعليقات مسكونة بلغة السياسة، وكتب اللواء اللبناني جميل السيد، عبر حسابه بموقع تويتر، مشيرا إلى تواجد الرئيس الفلسطيني في بيروت بالتزامن مع حفل التتويج “آراب أيدول! .. محمود عباس يعقوب شاهين ومحمدعساف، ثلاثة من فلسطين في لبنان بالأمس.. صوتٌ يخنق القضية، وصوتان جعلا من الأغنية قضيّة .. فلسطين حيّة!!”.

    .

    فرد عليه “عبد القادر الدايبي”، قائلا “أول ثِمار زيارة الرئيس الفلسطين محمود عباس إلى لبنان فوز المدعو#يعقوب_شاهين فيما يُسمى أراب أيدول لتستمر انتصارات أمتنا العظيمة..هزلت”.

    .

    مشاهير الإعلام الفن باركوا ليعقوب شاهين فوزه، لكن السياسة ظلت حاضرة، حيث كتبت مذيعة قناة العربية مهيرة عبد العزيز، مقدمة برنامج “صباح العربية”، تتساءل: مع فوز #يعقوب_شاهين بلقب #اراب_آيدول ليكون ثاني فلسطيني يفوز بعد #محمد_عساف ،هل سيخدم هذا الفوز شعب فلسطين وقضاياهم؟

    .

    وجاءت الإجابة ساخنة من فلسطين بنبرة تفوح منها رائحة السخرية، حيث كتب الكاتب والسياسي الفلسطيني “سمير نيفح”، “نتنياهو يستنكر فوز يعقوب شاهين بجائزة (اراب ايدول) ويعلن مقاطعة حكومته لكل برامج MBC ويعتبر الفوز مؤامرة فلسطينية كونية على اسراىيل”.

    .

    سخرية وطرائف

    ولم تفوت مجموعة من المغردين، الفرصة لإفساد فرحة الفلسطينيين، ومن بينهم أبناء بلدهم، مؤكدين أن الفوز لا يخدم فلسطين في شيء وإنما هو إنجاز شخصي يستفيد منه صاحبه، بعد فرحة الجميع، وكتب أحدهم “الفلسطينيون يحتفلون بفوز يعقوب شاهين، هو يأخذ الفلوس.. والفوز يهديه للفلسطينيين السذج يضحكون على بعض”، في حين استغل آخرون الحدث للتندر على فلسطين المحتلة، وأسباب شهرتها ونجوميتها، وغرد أحدهم “تشتهر فلسطين بالزيتون، والمسخن، وألقاب آراب أيدول”.

    Share


    20160902_yyp_radiodrama_display_600x120_01

    عدد التعليقات (1)

    1. رداد الاشبط
      28 فبراير, 2017 - 12:50 صباحًا

      فقط احب ان اعلق على الاخ الذي غرد قائلاً بان دموع عمار درام ومن اجل الفوز باللقب. يا اخي دموع عمار ليست من اجل الاستعطاف . دموع عمار من اجل الوطن حيث تم نقل مباشر لجماهير يعقوب وامير دندن من فلسطين واحضار اسرهم الى المسرح في حين لم يتم نقل مباشر لجماهير عمار من اليمن او احضار اسرته للمسرح بسبب ظروف الحرب وفي نفس الوقت غنى اغنية عن اليمن وتأثر ومثل ما كنا نسمع اغنية من فلسطين ايام حرب غزة كنا نبكي كلنا ونتأثر فكيف بعمار وبلاده في هذه الظروف .. وتقول لي دراما ؟؟ للعلم وارجو عدم بتر هذا التعليق يعقوب فاز ببركة حضور الرئيس الفلسطيني فبدلا من ان يفاوض على الاقصى … ذهب ليفاوض الفنانة احلام على لقب عرب ايدول والجميع يعرف هذا الشي. وبالمناسبة احنا في اليمن اصل العرب واصل الفن ومش محتاجين اللقب حتى يعرفنا العالم .. العالم وبرافو احلام برافو عباس برافو mbc واحب اقول لكم عرب ايدول خلاص فقد مصداقيته وشعبيته في اليمن للابد .. واللي كان يستحق اللقب امير دندن او عمار . . تحياتي لكم وشكراً

    أضف تعليقك

    إبحث في الموقع